(مقادير سلو او التقاوت او الزميطة (في الطريق الى رمضان 3

شارك

بسم الله الرحمان الرحيم                                                                                                                       

في الطريق الى رمضان  3

(مقادير سلو)

نبحث فيالاواني التي فكرنا في الاستغناء عنها،  ونفرز منها ما يمكن ان نقدم فيه وجبات افطار
 للمحتاجين ونتركها قريبة منا لوقت الحاجة .
انتهينا من الاعدادات الاولية للحريرة ( من اجل مقادير الحساء انظر الرابط ).
 سنعود لهذه الوصفة يوم فاتح رمضان بإذن الله .
اما الان فسنتفرغ للتحضيرات الاساسية لسلو او التقاوت او الزميطة (من اجل طريقة تحضير سلو انظر الرابط ).


ذكرنا في الجزأين الماضيين ( تابع سلسلة تحضيرات رمضان ) ان هذه المكونات يجب ان تغسل من الاتربة والمبيدات وحتى نخفف
 عنا عبء فرز الشوائب

·        السمسم : يغسل فقط ولا يطبخ  (تعرف على فوائد السمسم)
·        يمكن ان نغلي الماء في طنجرة ونفرغ فيه كل من  :
·        الدخن  :  يغلي مدة 10 دقائق
·        القمح : يغلي لمدة 15 دقيقة  (تعرف على فوائد  القمح)
·        الشوفان: يغلي لمدة  10 دقائق  ( تعرف على فوائد  الشوفان )



نعرضها للهواء والشمس او يمكن ان نستعمل الفرن الساخن نفرز :

·        بذر الكتان تعرف على فوائد  القرفة )
·        الشمر
·        القرفة تعرف على فوائد  القرفة )
يمكن ان نعتمد على الشمس في المرحلة الاولية لتخليص المكونات من الماء والرطوبة او على النار
من اجل ذلك ثم بعد ذلك نحمصها.
بان نضع طنجرة الضغط فوق نار قوية الى ان تحمى وبعد ذلك نبدأ في التحميص على نار هادئة مع التقليب
 بملعقة خشبية الى ان تصبح المكونات ذهبية دون ان تظهر عليها اثار النار لان حرقها سيجعل طعمها غير مقبول  ولونها داكن جدا.
(طنجرة الضغط ثقيلة وتتحمل الحرارة ونحن لدينا مكونات متنوعة ولابد لنا من الصبر لأننا سنقف بالمطبخ

 ساعات اكثر وسنحس بحرارة النار بالإضافة الى حرارة الجو ولكن النتيجة ستكون مرضية وإحساسنا اننا
 قدمنا شيئا افضل وبأقل ثمن سيهون علينا )
في نفس الوقت لازالت سجادات الصلاة تنتظر ان تنظف لان الاطفال سيتزاحمون معنا من اجل الحصول
 على واحدة او اكثر.
وان نعد لهم ملابس الصلاة وان نعد ملابسنا ايضا بالتنظيف والتحديد
 وان نعد ركنا للصلاة يكون قريبا من احدى النوافذ وبعيدا عن التلفاز
 ومصاحف ورافعة تقرب المصحف منا وقت صلاة التراويح او قيام  الليل اذا كنا لا نحفظه جيدا

شارك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *